عاجل

تقرأ الآن:

مجموعة غوديير الأميركية نحو إغلاق معملها في شمال فرنسا


مال وأعمال

مجموعة غوديير الأميركية نحو إغلاق معملها في شمال فرنسا

ألف ومئتا موظف في مجموعة غوديير في شمال فرنسا أصبحوا ضحية جديدة لما يعرف بخطط المجموعات الإصلاحية لخفيض النفقات.

غضب عارم انتشر في أوساط الموظفين بعدما قررت المجموعة الأميركية المتخصصة في صناعة الإطارات إغلاق معملها في مدينة أميان في شمال فرنسا.

أحد المحتجين قال: “هذا يعني أن جميع البيانات التي منحتها إياها المجموعة خاطئة. الأرقام زورت لتتمكن من إغلاق المعمل، على الرغم من أنها أعلنت في وقت سابق أن أرباحها الصافية بلغت سبعمئة مليار دولار. غوديير لسيت من المجموعات التي تعرف الأزمات. استهلاكها يزداد والوسيلة المثلى لحل هذه المشكلة هي الإستغناء عن الموظفين”.

قرار المجموعة جاء بعدما أوقفت مجموعة تيتان إنتيرناشيونال محادثاتها للإستحواذ على المعمل.

وزير العمل الفرنسي أرنو مونتبورغ أعلن أنه كلف وكالة “إنفيست إن فرانس” للبحث عن مستحوذ للمعمل المصنع لإطارات للأدوات الزراعية.