عاجل

تقرأ الآن:

التكهنات تنطلق حول مَن سيخلف البابا بينيديكتوس السادس عشر


الفاتيكان

التكهنات تنطلق حول مَن سيخلف البابا بينيديكتوس السادس عشر

استقالة البابا بينيديكتوس السادس عشر تخلق سابقة في التاريخ الحديث للكنيسة الكالوثيكة التي لم تشهد حالة مماثلة خلال القرون الستة الأخيرة. شغور البابوية يفتح المجال للتكهنات والتساؤلات حول من سيتولى خلافة بينيديكتوس السادس عشر الذي اختار تحت ضغط عبء الأعوام الخمسة والثمانين التي يحملها على كاهله الانسحاب وترك إدارة شؤون الكنيسة الكاثوليكية لغيره ابتداء من الثامن والعشرين من الشهر الجاري. مجلس الكاردينالات سيجتمع في شهر مارس/آذار المقبل لانتخاب البابا الجديد الذي سيتولى مهامه نهاية الشهر ذاته، وقد تكون هذه المناسبة فرصة لانتخاب أول بابا غير أوروبي.
بعد البولندي جان بول الثاني ثم خليفته الألماني جوزيف راتزينغر أو بينيديكتوس السادس عشر، قد يأتي دور الأمريكيين الجنوبيين الذين يمثلون 42 بالمائة من كاثوليكيي العالم، أو الأفارقة، رغم أن الإيطاليين أوفر حظا، لأن من بين المائة وثمانية عشر كاردينالا من الذين يحق لهم انتخاب البابا الجديد ثمانيةٌ وعشرون من جنسية إيطالية.أديلو شيرِرْ أسقف ساوباولو وليوناردو سانْدْري يُعتبران من بين الأسماء الأمريكية اللاتينية المرشحة لرئاسة مؤسسة البابوية.بيتر كودْوو آبِيَّا توركْسُنْ كاردينال غانا قد يُحدث بدوره المفاجأة ويصبح نقطة تحوُّل تاريخية بالنسبة للكنيسة الكاثوليكية.أسقف ميلانو الإيطالية آنجيلو سْكولا يبقى أحد رجال الدين الكاثوليك الأوروبيين الذين يمتلكون حظوظا قوية لخلافة بينيديكتوس السادس عشر.