عاجل

عاجل

البابا بينيديكتوس السادس عشر يختار حياة العزلة داخل أسوار الفاتيكان

تقرأ الآن:

البابا بينيديكتوس السادس عشر يختار حياة العزلة داخل أسوار الفاتيكان

حجم النص Aa Aa

في سابقة هي الأولى من نوعها، أعلن البابا بينديكتوس السادس عشر، الذي استقال من منصبه على رأس الكنيسة الكاثوليكية، أنه سيعيش داخل أسوار الفاتيكان في دير منعزل ليصبح بذلك أول بابا يتخذ هذا القرار.

غراغ بورك، مستشار الفاتيكان يقول: “ أن يعيش داخل دير، كما كان يتمناه في السابق، فهذا الأمر يعبر عن رغبته في حياة أكثر هدوءا. وبالتالي سوف لن نكون أمام حالة يؤثر فيها البابا على الآخر”

وكان البابا بينديكتوس السادس عشر الذي يبلغ من العمر خمسة وثمانين عاما قد كشف في وقت سابق أنه سيقضي مدة من الزمن في مسكن مخصص للبابوات في “كاستل غوندولفو” بضواحي العاصمة الإيطالية روما قبل التنقل للعيش داخل الفاتيكان.