عاجل

تقرأ الآن:

شقيق البابا يقول إن فكرة الاستقالة تراود بينيديكتوس منذ أشهر وسببها تقدمه في السِّن


الفاتيكان

شقيق البابا يقول إن فكرة الاستقالة تراود بينيديكتوس منذ أشهر وسببها تقدمه في السِّن

استقالة البابا بينيديكتوس السادس عشر، أو جوزيف راتزينغر باسمه الحقيقي، تثير تساؤلات حول دواعيها الحقيقية. لكن شقيقه جورج راتزينغر يؤكد من مدينة ريجينسبورغ في إقليم بافاريا الألماني أن فكرة الاستقالة كانت تراوده منذ أشهر بسبب تقدمه في السن وأنه كان على علم مسبق بها. كما عبّر جورج راتزينغر عن سعادته بهذا القرار لأنه سيسمح له برؤية شقيقه لفترات أطول خلال زياراته مدينة روما. جورج راتزينغر قال إن البابا “سيبقى، بطبيعة الحال، في روما ..هذا أكيد..وعندما أزورها في العطلة يُفترَض أنه سيكون لديه المزيد من الوقت لنلتقي. عندما كنت أزور روما في العُطلة، كان ضيق الوقت لا يسمح لنا بالبقاء معا مطولا حيث كان عليه حضور مراسم الصباح ومراسم الغذاء وكذك طقوس المساء. وخارج هذه المواعيد كان مشغولا بشكل دائم. الآن، سيتيَسَّر الأمر خلال العُطل، لكن عندما أكون في ريغنسبورغ وهو في روما نحن على اتصال ونتجاذب أطراف الحديث بانتظام على الهاتف”.
سكان المدينة التي شهدت مسقط رأس البابا بينيديكتوس السادس عشر، مدينة ماركتل في بافاريا، تفاجأوا بقرار الاستقالة ولو أنهم يحترمون موقفه. وأظهر بعضهم إشفاقا على صحة هذا الرجل الذي بلغ 85 عاما من العمر.مدينة ماركتل تستقبل مئات آلاف الزوار سنويا يأتون لاكتشاف مسقط رأس البابا بينيديكتوس السادس عشر.