عاجل

تقرأ الآن:

رئيس وزراء رومانيا يدافع عن بلاده فيما يتعلق بفضيحة لحوم الخيول


رومانيا

رئيس وزراء رومانيا يدافع عن بلاده فيما يتعلق بفضيحة لحوم الخيول

بعد توجيه اللوم إلى فرنسا فيما يتعلق بالفضيحة التي شهدت بيع لحوم الخيول على أنها لحوم أبقار، وتورطت فيها شركات من جميع أنحاء أوروبا، رئيس وزراء رومانيا فيكتور بوندا يدافع عن بلاده فيما يتعلق بهذه القضية ويؤكد ضرورة حماية مصداقيتها.

وفي كلمة له بهذا الخصوص خلال إجتماع حكومي قال بونتا:

“الأوروبيون يهتمون بما يأكلون ومعرفة الطعام الذي يتناولونه، العام الماضي خسرنا ثلاثين بالمائة في قطاع الزراعة بسبب الجفاف، ويجب علينا العودة إلى المسار الصحيح هذا العام، ولكن إذا كنا لن نكافح للدفاع عن مسألة المصداقية، فسوف نستيقظ لنجد أنفسنا في ظروف أسوء من الجفاف نفسه”.

وكان بونتا قد أشار الى أن آخر شيء كانت تحتاجه رومانيا هو معاقبة منتجيها لأن شخص ما في فرنسا عدل البيانات المتعلقة بأصل تلك الللحوم.

بول سونري مدير شركة كارموليب الرومانية المصدرة للحوم والمتهمة بضلوعها بهذه القضية دافع عن شركته قائلا :

“خلال عام 2012، قامت شركة كارموليمت بتصدير ثلاث شحنات من لحم الخيول الى هولندا، وهو ما مجموعه ستون طنا من اللحوم، تم بيعها على أنها لحوم خيول وبسعر يبين ذلك، شريكنا طلب هذه الشحنة وقد أرفقنا معها جميع الوثائق اللازمة”.

يشار الى أنه في رومانيا ثلاثة مسالخ لذبح الخيول وتصدير لحومها إلى دول في الاتحاد الأوروبي وخصوصا فرنسا وإيطاليا، ويعود اللجوء إلى لحوم الخيول على الأرجح لأسباب مالية لأنه أرخص بكثير من لحم البقر.