عاجل

سبعة اجانب يعملون لحساب شركة مقاولات لبنانية خطفوا في مدينة “جاما” شمال نيجيريا بايدي مجموعة أنصار الاسلامية المتشددة، التي قتلت حارسا خلال هجومها على موقع الشركة.

الرهائن هم أربعة لبنانيين وايطالي وبريطاني ويوناني يعملون في سيتراكوا الدولية التي تعمل على إنجاز مشاريع مختلفة شمال نيجيريا، منها شق طريق بطول ستمائة كلم بين “كانو” و“مايدوغوري” .

وبحسب مصادر أمنية نيجيرية فإن المسلحين هاجموا في البداية السجن ومركز الشرطة في المدينة نفسها حيث صدتهم عناصر امنية.

وتشهد نيجيريا أول منتج للنفط في افريقيا أعمال عنف تنسب في معظمها إلى مجموعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة، التي تنشط خصوصا في شمال البلاد ووسطها.

وكان فرنسي خطف منذ حوالي شهرين في شمال نيجيريا من قبل المجموعة ذاتها أنصار الاسلامية المرتبطة ببوكو حرام،ـ وقالت المجموعة أنذاك إنها قامت بالخطف ردا على التدخل العسكري الفرنسي في مالي، الذي كان يجري الاعداد له.