عاجل

دمشق والمعارَضة السورية متهمان بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية

تقرأ الآن:

دمشق والمعارَضة السورية متهمان بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية

حجم النص Aa Aa

لجنة التحقيق حول العنف في سوريا التابعة للأمم المتحدة تتهم النظام السوري والمعارضة المسلحة بارتكاب جرائم حرب وتشدد على أن آثار العنف القائم قد تدمّر الانسجام الاجتماعي في سوريا وقد تمتد ارتدداته على مدى أجيال مع إمكانية انتشار رقعته جغرافيًا في دول الجوار، ولو أن اللجنة تحمِّل النظام مسؤوليةً أكبر في هذه الجرائم. لجنة التحقيق المستقلة حول العنف في سوريا، التي تضم عدة أعضاء من بينهم كارلا ديلبونتي المدعية العامة السابقة لمحكمة الجزاء الدولية الخاصة بيوغوسلافيا، أنشأها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة عام 2011م.
كارلا ديلبونتي طالبت خلال ندوة صحفية بإحالة الملف السوري على محكمة الجنايات الدولية، وقالت: “بعد كل هذه الأشهر والأعوام من التحقيق، أعتقد أن على المجموعة الدولية، ومجلس الأمن خصوصا، أن تتخذ قرارا بالتوجه إلى القضاء. الآن، لقد ان الأوان لذلك”. تقرير اللجنة الذي يضم 131 صفحة يشير، استنادا إلى شهادات الناجين، إلى “انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية” ارتكبت خلال الحرب الأهلية القائمة في سوريا منذ 23 شهرا مخلِّفةً إلى حد الآن، حسب بعض التقديرات، حوالي 70 ألف قتيل وملايين المشرّدين وتصدعات عميقة في المجتمع السوري.