عاجل

تقرأ الآن:

مقتل طفل روسي على يد والدته الأمريكية بالتبني


روسيا

مقتل طفل روسي على يد والدته الأمريكية بالتبني

طفل روسي لا يتجاوز عمره ثلاث سنوات، قتلته أمه بالتبني في الولايات المتحدة بعد أن أشبعته ضربا.

ويأتي الحادث ضمن سلسلة فضائح روسية أمريكية بعد اقرار السلطات الروسية قانونا يمنع الأمريكيين من تبني الاطفال الروس.

وقد أثارت الحادثة ردة فعل غاضبة من أعضاء مجلس الدوما الروس. وتقول النائبة الأولى لرئيس لجنة الشؤون العائلية في الدوما أولغا باتالينا:

“من المؤسف ألا يؤخذ مقتل هذا الطفل كمأساة من جانب أعضاء الكونغرس الأمريكي. ربما هي ليست مأساة لأي كان في الولايات المتحدة. ولكننا نحن أعضاء الدوما لا ينبغي أن ننظر إلى المسألة بهدوء”.

وكانت السلطات الروسية أقرت قانونا يمنع الأمريكيين من تبني الأطفال الروس، وذلك ردا على قائمة “ماغنتسكي” الأمريكية، التي تمنع مسؤولين روس متهمين بانتهاكات لحقوق الانسان، من الاقامة في الولايات المتحدة.