عاجل

اكتشاف مادة سرطانية في أعلاف الأبقار القادمة من صربيا

تقرأ الآن:

اكتشاف مادة سرطانية في أعلاف الأبقار القادمة من صربيا

حجم النص Aa Aa

تمّ إكتشاف مادة سرطانية في الذرة العلفية التي ارسلت إلى أكثر من ثلاث آلاف وخمسمائة مزرعة ألمانية، ورغم تأكيد المختصين أنّ هذه المادة لا تشكل خطراً على صحة الإنسان لكن المخاوف ما زالت تراود عدداً كبيراً من المستهلكين. أكثر من عشرة آلاف طن من هذا النوع من الذرة المصابة والقادمة من صربيا وزع على ثلاثة عشر مزارعاً من صانعي الأعلاف في منطقة ساكس السفلى في شمال ألمانيا، وفي منطقة رينانيا وفي مزارع هولندية. وزير الزراعة لإقليم شمال الراين وستفاليا قال:

“ الأمر لا يعني أنّ المادة السامة أو المادة السرطانية تسبب السرطان، المادة لا ينبغي أن تكون في الغذاء على أي حال ولكن يبدو أن نظام المراقبة القوي في الحليب أدى إلى الإكتشاف المبكر للمادة”.

وتدخل هذه الذرة في صناعة أعلاف الأبقار والخنازير والدواجن. وزارة الزراعة الإقليمية التي شنت حملة تفتيش ومراقبة في عدد من المزارع طمأنت المستهلكين وإستبعدت إحتمال الإصابة بالأمراض مؤكدة أنّ الذرة لا تشكل أي خطر على صحة الإنسان سواء من خلال تناول اللحوم أو الحليب، إلاّ أنّ مديرية الصحة العالمية أشارت إلى أنّ المواد السرطانية الموجودة في حليب الأبقار والتي مصدرها الأعلاف السامة قد تزيد من إحتمال الإصابة ببعض أنواع السرطان كسرطان الكبد.