عاجل

تقرأ الآن:

توقيف عدد من رجال الشرطة في جنوب افريقيا لتورطهم في تعذيب سائق حتى الموت


جنوب أفريقيا

توقيف عدد من رجال الشرطة في جنوب افريقيا لتورطهم في تعذيب سائق حتى الموت

أوقفت رئيسة شرطة جنوب أفريقيا ريا فييغا عدداً من رجال الشرطة عن العمل في إنتظار محاكمتهم، لتورطهم في تعذيب سائق موزنبيقي حتى الموت، حيث تمّ ضبط رجال الشرطة على خلفية لقطات فيديو مسجلة التقطت بواسطة هاتف محمول تظهرهم وهم يسحلون مواطنا من موزمبيق يدعى ميدو ماتشيا، وهو سائق سيارة أجرة، بعد تقييده بمؤخرة سيارتهم وقادوا السيارة بأقصى سرعة.

وسلط الحادث الضوء على مخاوف بشأن العنف وسوء استخدام السلطة من جانب قوات الشرطة، فضلا عن أنه يمكن أن يمثل مشكلة لجهاز الشرطة الذي يكافح لكسب ثقة المواطنين.

الوزير المكلف بشؤون الشرطة سيابونغا كويلي أكد أنّ إدارته لن تتسامح مع ما حدث وستتخذ إجراءات صارمة ضد المتورطين وسيكون الإجراء بمثابة رسالة إلى رجال الشرطة الآخرين لنبذ جميع السلوكات غير المرغوب فيها.

ووقع الحادث الثلاثاء الماضي في مدينة دافيتون شرق جوهانسبرغ، نتيجة مشادة نشبت بين ماتشيا ورجال الشرطة حول إيقاف السيارة في الإتجاه الخاطيء من الطريق. وأكد مسؤولون أن الرجل توفي لاحقا في مركز للشرطة نتيجة إصابات في رأسه.

وأوقفت مفوضة الشرطة الوطنية رئيس شرطة ديفيتون المحلية عن العمل أيضاً مؤكدة أنها شعرت بالغضب وأنّ الحادث لا يعكس سلوك الشرطة في جنوب افريقيا الديموقراطية.

ويؤكد البعض أنّ التجاوزات داخل قوات الشرطة في جنوب افريقيا تجري على نطاق واسع، فمئات الناس يموتون كل عام في سجون الشرطة، ويموت الكثير منهم نتيجة للعنف. كما يتم الإبلاغ عن العشرات من قضايا التعذيب كل عام.