عاجل

قوات الأمن البرازيلية تقتحم ضواحي ريو دي جانيرو لفرض الأمن والاستقرار

تقرأ الآن:

قوات الأمن البرازيلية تقتحم ضواحي ريو دي جانيرو لفرض الأمن والاستقرار

حجم النص Aa Aa

بالتعاون مع القوات المسلحة، الشرطة البرازيلية تقتحم الضواحي الشمالية لمدينة ريو دي جانيرو في عملية نفذتها فجر الأحد من أجل فرض الأمن في هذه التجمعات الحضرية الفقيرة القريبة من المطار المحلي الدولي والتي تسيطر عليها مافيا تجارة المخدرات.مسؤولو الأمن المحليون اعتبروا العملية “ناجحة” وقالوا إنهم لم يجدوا أية مقاومة من أي طرف كان. الضابط إيفان بلازو من الفرق الخاصة للشرطة يشرح قائلا:“أهمية عملية اليوم تكمن في تحسين نظرة الناس إلى أنفسهم التي تدهورت خلال الأعوام الماضية بسبب عيشهم في وسط يسود فيه الإجرام والمخدرات والسلاح. اليوم، نحن نقوم بأكثر من إعادة الأمن والسِّلم إلى المنطقة، إننا نقوم بعملية إنقاذٍ للناس ولشعورهم بالكرامة واحترام الذات”.
السلطات البرازيلية سخَّرت لهذه العملية الحسّاسة 1600 عسكري وشرطي مدعومين بما لا يقل عن 17 مدرعة ومروحية في إطار الجهود التي تبذلها من أجل تحسين الأوضاع الأمنية استعدادا لاحتضان كأس العالم للعام 2014م ثم الألعاب الأولمبية عام 2016م.