عاجل

نائب الرئيس الفنزويلي “نيكولاس مادورو” أعلن طرد مسؤول عسكري في السفارة الأمريكية في كاراكاس، بعد اتهامه بمحاولة الاتصال بمسؤولين عسكريين فنزويليين، لاقتراح مشاريع “تزعزع استقرار البلاد“، على حد قوله.

وقال “مادورو” إن المسؤول العسكري منح أربعا وعشرين ساعة لترتيب حقائبه ومغادرة فنزويلا.

واتهم “مادورو” من أسماهم بأعداء فنزويلا التاريخيين بالتسبب في إصابة الرئيس هوغو شافيز بمرض السرطان.

وجاءت تصريحات مادورو الذي اختاره “شافيز” لخلافته، بعد إعلان الحكومة أن صحة الرئيس الفنزويلي تدهورت جراء اصابته بالتهاب حاد.