عاجل

غيب الموت الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز وبالتالي فإن كوبا قد تواجه أكبر تحد لها منذ عقود. وقد تزداد عزلتها وقد تواجه أزمة اقتصادية كبيرة. فإن الاحترام الذي حمله الرئيس البوليفاري لمعلمه كاسترو كان الحجر الأساس لتحالف مع كوبا في عام 1999. ومنذ ذلك الحين ترسخت العلاقات بين كراكاس وهافانا، وقد بات الاقتصاد الكوبي مرتكزاً بشكل كبير على الدعم الاقتصادي الذي تقدمه كراكاس.
فنزويلا تزود كوبا حاليا بأكثر من 100 ألف برميل نفط يومياً بسعر مخفض. وفي المقابل، كوبا ترسل متخصصين في المجال الطبي والتعليمي إلى كاراكاس. خدمات تكلف فنزويلا حوالي 6 مليارات دولار سنويا.وبحسب المعارضين فإن رغبة فنزويلا بالحفاظ على علاقاتها مع كوبا، ترتبط أيضاً برغبات الناخبين الفنزويليين وبالوضع الاقتصادي والاجتماعي للبلد، ولذا كوبا ستسعى في حال تعثر التوافق في المستقبل مع كراكاس إلى أن تجد شريكاً جديداً. وبعض المحللين يعتبرون أنه من المحتمل أن يكون هذا الشريك الجديد هو الولايات المتحدة.فالأموال التي يرسلها الكوبيون الذين يعيشون في أمريكا تصل إلى ملياري دولار. كما أن الولايات المتحدة هي ثاني مصدر للمنتجات الغذائية لكوبا.