عاجل

قضت محكمة في ميلانو بالسجن لمدة عام واحد على رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني بعد إدانته بتهمة تسريب معلومات من تحقيق قضائي سري مرتبط بفضيحة احد البنوك عام 2005 بهدف تدمير أحد خصومه السياسيين.

القاضي أوسكار ماجي يقول:
“المحكمة قررت أن سيلفيو وباولو برلسكوني مدانان بتهمة خرف قانون العقوبات رقم 326 ووفقا لذلك فقد حكم علي سيلفيو برلسكوني بالسجن لمدة عام واحد”

وتعود القضية التي حكم فيها أيضا على باولوا شقيق برلسكوني بالسجن لمدة عامين وثلاثة أشهر إلى نشر صحيفة “إل جورنالي” المملوكة لباولو لمتقطفات من تسجيلات صوتية لزعيم حزب يسار الوسط آنذاك يتحدث فيها عن محاولة إستحواذ شركات يوني بول التأمينية على أحد البنوك.

ومن المتوقع ان يستأنف برلسكوني الذي حصل ائتلافه على النسبة الأكبر من مقاعد مجلس الشيوخ في الإنتخابات الأخيرة على الحكم مما يحول دون تنفيذه حسب القانون الإيطالي.

وكانت محكمة الإستئناف العليا قد برأت الأربعاء برلسكوني من قضية أخرى متعلقة بتهرب شركة “ميديا ترايد” التي يملكها رئيس الوزراء السابق من دفع 10 ملايين يورو كضرائب مستحقة عنها لعام 2004.

ومن المفترض أن يصدر القضاء الإيطالي في الثامن عشر من الشهر الحالي حكمه في قضية اخرى يتهم فيها برلسكوني باستغلال عاهرة قاصر وإساءة إستغلال سلطته.