عاجل

تهديدات كوريا الشمالية لجارتها الجنوبية تجددت، اثر إقرار عقوبات أممية جديدة ضد بيونغ يانغ.رافق لهجة التهديد زيارة زعيم البلاد “كيم يونغ أون” لوحدتين عسكريتين بالقرب من الحدود الكورية الجنوبية، واعلان بلاده إلغاء اتفاق وقف إطلاق النار، الذي وضع حدا للحرب بين الجارتين في الخمسينات.وكانت بيونغ يانغ هددت الولايات المتحدة بتوجيه ضربة نووية استباقية إليها أمس الخميس، متهمة إياها بالاعداد لحرب نووية من خلال مناوراتها في كوريا الجنوبية.ويقول المتحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية كيم مين سيوك:
“إذا هاجمت كوريا الشمالية كوريا الجنوبية بالسلاح النووي، فإن نظام كيم يونغ أون سيتم استئصاله من الأرض، بفضل إرادة البشرية وكذلك كوريا الجنوبية”.
وكانت كوريا الشمالية أجرت تجربتها النووية الثالثة الشهر الماضي ، متحدية قرارات الأمم المتحدة، وقد أعلنت أنها حققت تقدما في تأمين ترسانة نووية، لكن يعتقد أن بيونغ يانغ ليست قادرة على توجيه ضربة نووية على التراب الأمريكي.