عاجل

أحكام تصل الى الاعدام في قضية بور سعيد في مصر

تقرأ الآن:

أحكام تصل الى الاعدام في قضية بور سعيد في مصر

حجم النص Aa Aa

عدد من المصريين في مدينة بور سعيد أجبروا زوارق سريعة تستعمل لتزويد السفن على الرسو في الميناء، بهدف إرباك حركة السفن في القناة على يبدو، وذلك تعبيرا عن غضبهم من إصدار محكمة ابتدائية في القاهرة أحكاما تراوحت بين السنة سجنا والمؤبد والاعدام، بحق متهمين في قضية “استاد بورسعيد“، حيث قتل أربعة وسبعون شخصا في أعمال عنف اندلعت اثر مباراة لكرة القدم في بور سعيد بين فريق المصري المحلي وفريق الاهلي عندما اجتاح مشجعوا النادي المصري الملعب بعد الفوز، وهاجموا مشجعي النادي الأهلي، واتهمت الشرطة حينها بالتراخي.

في هذه المحاكمة واحد وعشرون شخصا حكم عليهم بالاعدام شنقا، وخمسة حكم عليهم بالمؤبد، وعشرة حكم عليهم بالسجن خمسة عشر عاما من بينهم شرطيان، وتسعة حكم عليهم من سنة إلى عشر سنوات سجنا، فيما تمت تبرئة ثمانية وعشرين متهما.

وفي القاهرة تابع أنصار الأهلي الذين تجمعوا بالمئات صدور الأحكام ولوحظ توجه العديدن نحو وزارة الداخلية، احتجاجا على تبرئة سبعة من عناصر الشرطة المتهمين في القضية، فيما تعرض مقر اتحاد كرة القدم وبناية تابعة لنادي الشرطة إلى الحرق على أيدي المحتجين.