عاجل

تقرأ الآن:

برنامج معلوماتي يساعد الأطباء على تحديد مدة بقاء شخص ما في غيبوبة


علوم وتكنولوجيا

برنامج معلوماتي يساعد الأطباء على تحديد مدة بقاء شخص ما في غيبوبة

إلوي باربيون، شاب فرنسي يبلغ من العمرسبعة عشرعاما، قضى شهرا كاملا في حالة غيبوبة بعد تعرضه لحادث مرور، الآن تعافي تماما وعاد إلى حياته الطبيعة.

فور وصوله إلى وحدة العناية المركزة في مستشفى بيتي سالبيتريير- في باريس، عرف الأطباء أن فرص تعافيه كبيرة.

باحثون فرنسون وضعوا برنامجا معلوماتيا يمكنهم من التكهن إذا كان هناك احتمال لإستفاقة المريض من غيبوبته أم لا.

يقول أحد أطباء المستشفى:“بفضل هذه الأداة لن نكون بحاجة إلى الإنتظارعامين كاملين لنحكم بعدها إن كان المريض سيبقى في حالة غيبوبة أم لا. لأننا سنعرف ذلك عندما يكون المريض في حالة إنعاش عندها يمكننا أن نتخد القرارات اللازمة بالنسبة للعلاج.”

البرنامج يمكن الأطباء من معرفة المرضى الذي سيستفيقون من الغيبوبة دون أي آثار سيئة، والمرضى الذين يعودون إلى حياتهم الطبيعية تقريبا، وأولئك الذين يبقون في حالة وعي محدود أو في حالة غيبوبة.

يقول أحد الأطباء:” إذا كانت هناك حالة شك، فلا بد من القيام بالإختبارات اللازمة ثم القيام بعملية متابعة.
من الطبيعي اننا لن نعارض رغبة الأسرة في مواصلة العلاج حتى لو أن الأمر بدا لنا غير مجدي.”

كل عام، الآلاف من الأشخاص يدخلون في غيبوبة قد تستمر لأسابيع أولأشهر وأحيانا لسنوات، مايعني الكثير من الألم والمعاناة لعائلة المريض.

يقول والد إلوي:“فجأة وجدنا أنفسنا في وضعية غير واضحة، إبننا يتأرجح بين الحياة والموت، لكن رئيس قسم الإنعاش قال لنا، هناك فرصة لأن يستفيق، فرصة تصل نسبتها الى تسعين في المائة.

مثلما كان متوقعا استفاق إلوي من غيبوبته بعد شهر .
التشخيص المبكر خفف من عذاب والديه لأنها كانا يعرفان أن إمكانية عودة ابنهما إلى الحياة كانت كبيرة جدا.

اختيار المحرر

المقال المقبل
باحثون استراليون يخترعون منظارا متصلا بشبكة الإنترنيت

علوم وتكنولوجيا

باحثون استراليون يخترعون منظارا متصلا بشبكة الإنترنيت