عاجل

ساعات أخرى من الإنتظار قبل الإعلان عن إسم البابا الجديد

تقرأ الآن:

ساعات أخرى من الإنتظار قبل الإعلان عن إسم البابا الجديد

حجم النص Aa Aa

خيبة أمل في صفوف المؤمنين والسياح من رؤية الدخان الأسود المنبعث من كنيسة سيستينا في الفاتيكان، والذي يدل على عدم التوصل بعد إلى انتخاب باباً جديد خلفاً لبنديكتوس السادس عشر الذي إستقال من منصبه نهاية الشهر الماضي.عملية انتخاب البابا المقبل بدأت في عزلة تامة، وفي سرية كبيرة، وفق طقوس قديمة. مائة وخمسة عشر كاردينالاً يشاركون في هذه الانتخابات، وحسب التقليد يجري الكرادلة أربعة انتخابات، إثنان في الفترة الصباحية وإثنان بعد الظهر، وقد جرت العادة أن لا تتجاوز الانتخابات خمسة أيام ولكن مع الإستقالة التاريخية لبنديكتوس السادس عشر، فكل الإحتمالات واردة.
ومن بين الكرادلة الأوفر حظاً لتولي رئاسة الكنيسة الكاثوليكية نجد أنجيلو سكولا أسقف ميلانو والذي قد يعيد إلى إيطاليا رئاسة الكنيسة الجامعة في حال انتخابه، بعد خمسة وثلاثين عاماً من رئاستها من طرف بولندي ثم ألماني. أنجيلو سكولا أقام مؤخراً قداساً في كنيسة الرسل في قلب روما.
البعض يرشح البرازيلي أوديلو شيرر أسقف كنيسة ساو باولو في البرازيل، أكبر بلد في أميركا اللاتينية. آخرون يعتبرون أسقف أبرشية نيويورك تيموثي دولان خليفة للبابا بنديكتوس السادس عشر، إلا أنّ عدم إتقانه للغة الإيطالية قد يكون عائقاً أمام انتخابه، وهناك من يراهن على الفلبيني لويس أنطونيو تاغلي، أصغر الكرادلة في مجمع الفاتيكان.
لم يبق سوى الإعلان عن إسم البابا الجديد وسط تجاذبات بين تيار محافظ وآخر يدعو إلى المزيد من التفتح في كنيسة طغت عليها سلسلة من الفضائح وتنتظر وريثاً لعرش القديس بطرس، الذي سبق وأن تسلم المفتاح من طرف يسوع حسب التقليد المسيحي.