عاجل

تقرأ الآن:

الأب روجرز ليورونيوز: الكنيسة تعقد آمالا كبيرة على البابا الجديد


Insight

الأب روجرز ليورونيوز: الكنيسة تعقد آمالا كبيرة على البابا الجديد

مرحبا بالجميع. مبعوث يورونيوز الخاص الى روما سيرجيو كانتوني التقى بالأب فرانك روجرز وأجرى معه حوارا حول اليوم الأول من مجمع الكرادلة السري.

يورونيوز: الأب روجرز، ما رأيك في هذا المجمع المغلق السري، والذي هو بالمناسبة مجمع خاص جدا؟

الأب روجرز: أعتقد أنه لحظة من الترقب والأمل لكنيستنا لأنها اللحظة التي يمكننا البدء منها من جديد والقيام بأشياء جديدة .لذلك فكل مجمع هو لحظة أمل كبيرة بالنسبة لنا وهذا واحد خاص جدا. كما نرى وراءنا، الجميع ينتظر.
يورونيوز:هل تعتقد أن هذا هو الوقت المناسب لانتخاب بابا من قارة أخرى ربما من أمريكا الشمالية؟ خاصة وأن وفد أمريكا الشمالية متحمس جدا في هذا الاجتماع السري؟

الأب روجرز:بالتأكيد أعتقد أن الكرادلة من أمريكا الشمالية يتمتعون بالكثير من الصفات الكثير من الأشياء التي ننتظرها في قداسة البابا. أنا لا أعتقد أن أحدا يتوقع أن البابا سيكون من أمريكا الشمالية
..
يورونيوز:على ما يبدو أن معظم المحافظين يمثلون أوروبا وتقاليد الكنيسة الكاثوليكية الأوروبية.في الوقت الحاضر، ما رأيك في ذلك؟

الأب روجرز: بالنسبة لشخص غير أوروبي،فأعتقد أنه عندما ننظر إلى هؤلاء الرجال من الخارج،نرى أمثلة من الناس الذين يمكنهم تحقيق آمال كبيرة بالنسبة للكنيسة. لذلك لا يمكننا ازاحة فكرة حقيقة أن الرجل لقيادتنا من الممكن أن يكون أوروبيا. المدعو
.
يورونيوز: ما رأيك في الفصائل المختلفة؟ هل تعتقد أنه أمر طبيعي؟ وهل تعتقد أنه يجب أن يكون مثل أي منظمة إنسانية آخرى؟ أو هل تظن أن هذا ليس جيدا للكنيسة، لأن الكنيسة شيء خاص.وليست بمنظمة دولية طبيعية وعادية فالأمر هنا يتعلق بالرب والروح القدس
.
الأب روجرز: أعتقد أن الروح القدس ما زال بامكانه التدخل خلال هذه اللحظات لاختيار الرجل المناسب.لأنه ليس أمرا سيئا، ما نقوم به الآن،هو عملية التمييز داخل الكنيسة. هذه ليست انتخابات، ولا عملية سياسية، ولا ديمقراطية.هؤلاء الرجال بعون الله سينجحون في اختيار شخص واحد وفي حال اختلافهم يعني ذلك أن لديهم فرصة للصلاة وانتظار إرادة الله بخصوص أمور هامة..