عاجل

نعت مسؤولة الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء أحد موظفي الاتحاد بعد مقتله في قصف صاروخي. بسورية. وقالت كاثرين أشتون في بيان :“تلقيت بمزيد من الحزن نبأ مقتل أحمد شحادة أمس .. لقد قتل في قصف صاروخي على مدينة داريا بريف دمشق حيث كان يعيش”. وأضافت أنه “لقي حتفه بينما كان يقدم مساعدة إنسانية لسكان داريا.. لقد كان أحمد معروفا بشجاعته ونكرانه لذاته” , وأعربت عن تعازيها لأسرته وأصدقائه وزملائه. كان ناشطون سوريون قالوا إن الصحفي شحادة قتل بعد تعرضه لإصابة مباشرة نتيجة قصف صاروخي لداريا. وقال الناشطون إن شحادة كان يعمل مديرا للتحرير في جريدة “عنب بلدي” التي يصدرها ناشطون في بلدة داريا.