عاجل

بعد انتظار وترقب انبعث الدخان الابيض من مدخنة كنيسة سيستينا في الفاتيكان ايذانا بنجاح الكرادلة في التوصل الى اختيار بابا جديد يخلف بينيدكتوس السادس عشر. عشرات الالاف من المؤمنين المسحيين الذين تجمعوا في ساحة القديس بطرس أطل عليهم الكاردينال جون لوي توران قائلا الجملة الشهيرة:” يسعدني ان ابلغكم أنه بات لدينا بابا”.
مجمع الكرادلة اختار خورخي ماريو بيرغوليو من مواليد 1936، هو أول من اختار اسم فرانسيس كما أنه أول حبر من خارج أوروبا ومن اليسوعية، عرف الرجل بأنه من كبار اليسوعيين حول العالم وكان له أن عمل في المجال الانساني كما عرف بقربه من الفقراء.
بعيد الاعلان عن انتخابه أطل البابا فرانسيس على المحتشدين في ساحة القديس بطرس، شاكرا الكرادلة على انتخابه وداعيا للصلاة من أجل عالم أفضل.
وقال :“أيها الإخوة والأخوات الأعزاء، مساء الخير، هل تعرفون أن انتخابي هي مهمة مقدسة. يبدو أن الإخوة الكرادلة قد سعوا إلى انقاذ العالم، نحن هنا لنكون معا”. واضاف:“أشكركم على وقوفكم هنا وأشكر مجمع الأساقفه. وقبل كل شيء، أريد أن أصلي من “أجل المطران بنديكتوس السادس عشر دعونا نصلي معا من أجل أن يحفظه الرب”.