عاجل

يعيش سكان قبرص والمقيمون الأجانب في الجزيرة على وقع الصدمة التي أثارها اعلان بروكسل،بعيد الاعلان سارع سكان الجزيرة الى المصارف لسحب المال من أجهزة الصرف الالية.
مجموعة اليورو كانت قد أقرت خطة انقاذ بقيمة عشرة مليارات يورو للجزيرة ولذلك سيفرض رسم استثنائي على الودائع المصرفية.
المستشارة الألمانية انغيلا ميركل كانت قد صرحت خلال الاجتماع في بروكسل قائلة :“يتوجب على الاشخاص الذين لديهم المال في البنوك القبرصية أن يساهموا في إنقاذ قبرص، ولهذا فرضت ضريبة 10 % على كل شخص لديه أكثر من مئة الف يورو في حسابه ، يجب على الجميع المشاركة بدفع الضرائب حتى الاجانب المقيمين لانهم يشكلون جزءا مهما من الأزمة الاقتصادية في قبرص”.
يشار الى أن هذه الضرائب التي يمكن ان تؤمن اكثر من 5.5 مليارات يورو, ستطبق على جميع الاشخاص المقيمين في الجزيرة، من الموظفين القبارصة الى الرعايا الروس الذين يملكون اكثر من 26 مليار يورو في البنوك القبرصية.