عاجل

السفير الايطالي في الهند دانيلي مانشيني لا يتمتع بالحصانة الدبلوماسية ولا يستطيع مغادرة نيوديلهي تنفيدا لأوامر المحكمة العليا في البلاد.

الاجراء جاء عقب مساعدة مانشيني في التفاوض من أجل الافراج مؤقتا عن جنديين من فرقة حراسة مكلفة بحماية النفط أنريكا ليكسي متهمين باطلاق النار على اثنين من الصيادين الهنود اعتقادا منهما أنهما قراصنة قبالة ساحل كيرالا في شهر فبراير شباط المنصرم.

واعتقلت الهند مشاة البحرية لمحاكمتهما قبل أن توافق على عودتهما الى ايطاليا الشهر المنصرم للمشاركة في عملية التصويت في الانتخابات التشريعية.
ايطاليا طالبت رعاياها بتوخي الحذر عند السفر إلى الهند في أعقاب قرارها بعدم نقل الجنديين إلى الهند للمحاكمة هناك.

الحادث اثار موجة من الغضب في الهند وتسبب في أزمة دبلوماسية رغم العلاقات الجيدة بين البلدين.