عاجل

عاجل

حكومة آيرلندا تستغيث بالولي الصالح القديس باتريك لإنعاش اقتصادها

تقرأ الآن:

حكومة آيرلندا تستغيث بالولي الصالح القديس باتريك لإنعاش اقتصادها

حجم النص Aa Aa

العديد من عواصم العالم اكتست يوم الأحد بحُلَّةٍ خضراء احتفالا بعيد القدّيس باتريك.
تمثال المسيح المنقذ في ريو دي جانيرو في البرازيل وأهرامات القاهرة في مصر وبرج بيزا في روما، إضافةً إلى سبعةٍ وستين من أبرز معالم العالم العمرانية والأثرية أُنيرت بأنوار خضراء اللون، وهو اللون الرمزي لآيرلندا.
عيد القديس باتريك عيد آيرلندي قديم، يحمل اسم الولي الكاثوليكي الصالح باتريك، ويتم إحياؤه سنويا من طرف كل آيرلنديي العالم والمنحدرين من نسلهم. لكن القلب النابض للاحتفالات يبقى في العاصمة دبلن حيث يلتحق بالاستعراضات في الشوارع مئات آلاف المشاركين، إذ فاق عددهم نصفَ مليون شخص عام ألفين وأحد عشر.

استعراضات الأحد شارك فيها ستة آلاف أجنبي في وقت تحاول فيه الحكومة استغلال المناسبة لتحريك دواليب الاقتصاد المعطّلة بسبب الأزمة المالية الخطيرة.

على الضفة الأخرى من المحيط الأطلسي، احتفلت الجالية الآيرلندية في الولايات المتحدة الأمريكية التي يُقدّر عددها بأربعين مليون نسمة بهذا العيد وشارك فيها رئيس الوزراء الآيرلندي شخصيا الذي رافع عن سياسة حكومته الاقتصادية.

نود آلن حضر الاستعراضات وسعد بالمشاركة فيها حسب النبرة المبتهجة التي عبّر بها عن انطباعاته حيث قال:

“إنه أمر ممتع أن تأتي إلى هنا وتستمتع بمشاهدة كل هؤلاء الناس وهم يتقمصون هويةً آيرلندية ليوم واحد”.

الاحتفالات أصبح يلتحق بها غير الآيرلنديين تحت شعار “آيرلنديون ليوم“، وتُختَم عادة حول أكواب الجعة والمشروبات الكحولية حسب التقاليد الآيرلندية.