عاجل

تقرأ الآن:

الجنرالكونغولي "تيرميناتور" يسلَّم نفسه للأمريكيين طالبا تحويله إلى محكمة الجنايات الدولية


رواندا

الجنرالكونغولي "تيرميناتور" يسلَّم نفسه للأمريكيين طالبا تحويله إلى محكمة الجنايات الدولية

الجنرال بوسكو نتاغاندا البالغ من العمر واحدا وأربعين عاما والمطلوب من طرف محكمة الجنايات الدولية بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في منطقتي ايتوري، شمال شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية، وكيفو في بداية الألفية الثانية يسلِّم نفسَه للسفارة الأمريكية في العاصمة الرواندية كيغالي.

الناطقة باسم الإدارة الأمريكية فيكتوريا نولاند تؤكد الخبر قائلة:

“بإمكاني أن أؤكد أن بوسكو نْتاغانْدا، المطلوب من طرف محكمة الجنايات الدولية وقائد أحد فصائل متمردي “آم 23“، جاء هذا الصباح إلى السفارة الأمريكية في كيغالي، وطلب تحديدا تحويله إلى محكمة الجنايات الدولية في لاهاي”.

الجنرال بوسكو نتاغاندا الملقب بـ: “تيرميناتور” سبق لجمهورية الكونغو الديمقراطية أن أعلنت يوم الأحد فرارَه إلى رواندا المجاورة رفقة مئات المتمردين من أتباعه. وقد مُنحتْ له رتبةَ جنرال في جيش هذا البلد قبل انشقاقه عنه ليصبح أحد كبار القادة العسكريين المتهمين في منطقة البحيرات بزعزعة الاستقرار الإقليمي من خلال نشاطه ضمن حركة “آم 23” المتمردة، فيما ظل ينفي انتماءه إليها.