عاجل

حط وزير المالية القبرصي ميخاليس ساريس الرحال بالعاصمة الروسية موسكو في زيارة تسعى من خلالها الجزيرة القبرصية الحصول على مساعدة مالية من روسيا غداة رفض البرلمان القبرصي خطة الانقاذ الأوروبية
.
والتقى ساريس نظيره الروسي أنطوان سيلوانوف على أمل الحصول على مساعدة جديدة بعد القرض بقيمة 2.5 مليار يورو منحته موسكو لنقوسيا في العام
2011.
وتسعى قبرص لتقديم عرض بديل يشمل طلب مساعدة من موسكو بدلا من الخطة التي كانت تنص على فرض ضريبة بقيمة 9.9% على الودائع المصرفية التي تفوق قيمتها 100 ألف يور كشرط للحصول على قرض بقيمة 10 مليارات يورو
. وتلقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتصالا هاتفيا مساء الثلاثاء من نظيره القبرصي نيكوس أناستاسياديس تباحث فيه المسؤولان الوضع الاقتصادي للجزيرة والمساعدة التي يمكن أن تقدمها روسيا لقبرص.