عاجل

تقرأ الآن:

القبارصة يشددون الضغط على حكومتهم بتنظيم عدة مظاهرات في نيقوسيا


قبرص

القبارصة يشددون الضغط على حكومتهم بتنظيم عدة مظاهرات في نيقوسيا

القبارصة يصعدون الضط على حكومتهم بتوجههم إلى القصر الرئاسي في نيقوسيا في مسيرة احتجاجية ضد الشروط القاسية لخطة الإنقاذ الأوروبية التي تقوم على الاقتطاع من ودائعهم المصرفية وبتوزيع غير عادل للعبء المالي بين مختلف الطبقات الاجتماعية.الاحتجاج يتزامن مع تفاوض الرئيس نيكوس آناستاسياديس مع الترويكا الأوروبية في بروكسل، التي تتشكل من المفوضية الأوروبية، والبنك المركزي اللأوروبي وصندوق النقد الدولي، حول خطة الإنقاذ المالي للجزيرة.كريستوس موظف قبرصي في قطاع الاتصالات كان ضمن المحتجين وعبَّر عن موقفه الشخصي قائلا:
“نحن نحاول رفع أصواتنا لحماية بلدنا، لكن أوروبا أدارت ظهرها لنا، وروسيا أدارت ظهرَها لنا، إسرائيل أدارت ظهرَها لنا. لا ندري ما يجب فعلُه، لقد تركونا لوحدنا”.
عدة مظاهرات شهدتها قبرص، إضافة إلى مسيرة القصر الرئاسي، يوم الأحد من بينها تلك التي نُظِّمتْ أمام المعهد الثقافي الأوروبي في العاصمة نيقوسيا. آندري ديميترِيُو التي شاركت فيها قالت غاضبةً:
“نحن ننتظر من أوروبا أن تتضامن معنا. أوروبا التي حلمنا بها، أوروبا التي تدعم وتساند، أوروبا التي تقف جميع دولها اليد في اليد لمساعدة بعضها البعض. نحن جزيرة صغيرة ومشكلتُنا ليست ضخمة ونحن نترقب الدعم الأوروبي”.
تجمُّعٌ آخر نُظِّم أمام مقر البرلمان وسط إجراءات أمنية مشدَّدة بُعيد إعلان تقليص جديد لسقف سحب الأموال السائلة من أجهزة الصرف الآلي للبنوك، التي لا تزال موصدة الأبواب منذ أسبوع، حيث لا يمكن بمقتضى القرار الجديد سحب أكثر من 100 إلى 120 يورو في اليوم.