عاجل

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون يعلن اتخاذ قرارات صارمة و غير سارّة للمهاجرين في بريطانيا يتم بمقتضاها تقليص حدود استفادتهم من الخدمات الاجتماعية كالإعانات الخاصة بالسكن والتعويضات عن البطالة والضمان الاجتماعي.كامرون قال في جامعة إيبسويتش في أنجلترا إن بلاده تريد مهاجرين يهتمون بما يمكن أن يقدموه لبريطانيا في تلميح إلى أنهم يأخذون أكثر مما يجب إلى حدِّ التحول إلى عبء اجتماعي.
وقال:“في ظل هذه الحكومة ستوجد دائما آليات مراقبة انتقالية عندما تلتحق دولة جديدة بالاتحاد الأوروبي مثلما حدث مع بلغاريا ورومانيا ومثلما سنراه مع كرواتيا خلال العام الجاري”.
الخدمات الصحية معنية هي الأخرى بهذا التشدد إزاء المهاجرين في بلد عاد فيه ملف الهجرة إلى النقاش على خلفية صعود الحزب المناهض للوحدة الأوروبية “حزب الاستقلال البريطاني“، وأيضا مع اقتراب رفع القيود العام المقبل على التحاق الرومانيين والبلغاريين بأسواق العمل داخل الاتحاد الأوروبي.