عاجل

بسبب عدم التمكن من الحصول على أغلبية نيابية مستقرة، أعلن زعيم وسط اليسار الايطالي “بيير لويجي بيرساني” فشله في تشكيل حكومة جديدة في إيطاليا، إذ لم تؤد المحادثات التي أجراها مع بقية الأحزاب إلى نتيجة، وسوف يجري مشاورات جديدة مع الأحزاب السياسية كامل يوم الجمعة.

وقال “بيرساني” عقب لقائه رئيس الجمهورية “جورجيو نابوليتانو”:

“أطلعت الرئيس على نتائج عمل هذه الايام، كانت هناك مشاورات لم تفض إلى نتائج ملموسة. وقد أطلعته أيضا على مصاعب وعراقيل ووضعيات أعتبرها غير مقبولة. وبالتالي فإن الرئيس يرى أنه يتعين عليه أن يقود بنفسه عمليات التثبت المباشرة والفورية”.

وينتظر أن يجرى رئيس الجمهورية المشاورات الأولى يوم الجمعة مع مؤسس حزب الحرية “سيلفيو برلسكوني“، أما آخر لقاء للتشاور فسيكون مع “بيير لويجي برساني” في قصر “كورينال” الجمهوري.

وكان حركة “الخمسة نجوم” بزعامة “بيبي غريلو” رفضت التحالف مع وسط اليسار، ما قد يدفع إيطاليا إلى تنظيم انتخابات جديدة، قد تذكي أزمة الديون الأوروبية.

وأمام عدم توافق القوى السياسية الأساسية فإن فرضية تشكيل حكومة كفاءات تبدو مرجحة.

وكانت المشاورات لم تحرز تقدما منذ ستة أيام، من تكليف رئيس البلاد زعيم وسط اليسار الذي حاز الاغلبية في مجلس النواب دون مجلس الشيوخ، إثر انتخابات الشهر الماضي.