عاجل

تقرأ الآن:

محمد مُرسي قد يُجري الانتخابات البرلمانية في أكتوبر/تشرين الأول المقبل


مصر

محمد مُرسي قد يُجري الانتخابات البرلمانية في أكتوبر/تشرين الأول المقبل

فيما تتواصل الاضطرابات في مصر بقتلاها وجرحاها على خلفية الصراع السياسي الشرس بين المعارضة والرئيس محمد مرسي، موعد الانتخابات البرلمانية قد يتأخر إلى شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل يقول رئيس البلاد.هذا التأخير الناتج عن إبطال القضاء الإداري دعوة مرسي السابقة لتنظيم انتخابات برلمانية في شهر أبريل/نيسان على أربع مراحل سوف تستفيد منه الحكومة لتتفرغ للتفاوض مع صندوق النقد الدولي حول قرض بحوالي 5 مليارات دولار من أجل إنقاذ الاقتصاد المصري من الشلل.المعارضة التي كانت أعلنت مقاطعة انتخابات أبريل المؤجَّلة تتهم الرئيس هذا الأسبوع بالتحريض ضد الذين يعارضون سياسته والتضييق على حريتهم في التعبير عن مواقفهم.حسين عبد الغني الناطق باسم جبهة الإنقاذ الوطني المعارِضة دعا إلى احترام هذه القاعدة من قواعد الديمقراطية قائلا:
“نحن نؤيد حق التيار الإسلامي في التظاهر أمام مدينة الإنتاج الإعلامي، ومن حقنا نحن أن نتظاهر أمام مكتب الإرشاد باعتباره مقرا للحُكم”.
هذه الانتقادات الموجَّهة للرئيس تأتي بعد أن هدد يوم الثلاثاء بـ: “كسر رقبة” كل من يلقي الزجاجات الحارقة خلال المظاهرات الاحتجاجية.الاحتقان الذي يسيطر على الوضع في مصر بمظاهراته وعنفه وإضراباته يعقد مهمة مرسي في السعي لإنعاش اقتصاد البلاد ويُضعف قدرتَه التفاوضية مع المؤسسات المالية الدولية في ظرف شديد الحساسية.
مراسل يورونيوز من مصر محمد شيخ إبراهيم الذي يتابع التطورات ميدانيا يعلق قائلا:
“الاعتداء على الإعلاميين واعتقال النشطاء والتلويح بمحاكمة بعض قادة المعارضة كلها تحولات تهدد الديمقراطية في مصر على حدّ قول المناوئين لسياسة الرئيس محمد مرسي الذي يرد بأن الديمقراطية بريئة من العنف ومن المحرِّضين عليه”.