عاجل

تقرأ الآن:

تقنية جديدة للحفاظ على الكبد قبل عملية زرعه


علوم وتكنولوجيا

تقنية جديدة للحفاظ على الكبد قبل عملية زرعه

حوالي ثلاثة عشر ألف عملية زرع كبد تجرى سنويا في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

قبل عملية الزرع، يتم تجميد الكبد، لكن هذه الطريقة يمكن أن تؤدي إلى إتلافه.
باحثون من جامعة أكسفورد طوروا تقنية جديدة للحفاظ على هذا العضو من التلف.

هذه التقنية تسمح للكبد بالعيش لمدة 24 ساعة خارج جسم الإنسان.

يقع ربط الكبد بهذا الجهاز ليتم الإحتفاظ به في درجة حرارة ممثلة لجسم الإنسان، ويتم ضخ الدم والأكسجين وبذلك يحتفظ العضو بكامل وظائفة.

مهندس الطب الحيوي في جامعة أكسفورد يقول:” العضو لم يقع تبريده وبالتالي لن ننتظر استعادة درجته العادية، بهذه التقنية يمكن زرعه مباشرة في جسم المريض وسيقوم بوظائفه على الفور.”

هذا الجهاز سيسمح أيضا بالحفاظ على كبد اعتبر في وقت سابق غير صالح للزراعة نتيجة لنقص في الأكسجين أو لأنه لم يتحمل عملية التجميد.

ولا شك ان هذه التقنية ستضاعف من أعداد الكبد الصالحة لعملية الزرع.

الى حد الآن تم القيام بعملتي زرع كبد ناجحتين اعتمادا على هذه القنية الجديدة وذلك في احد المستشفيات اللندنية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
علماء فرنسيون يتوصلون الى علاج مبكر يسيطر على الفيروس المسبب للإيدز

علوم وتكنولوجيا

علماء فرنسيون يتوصلون الى علاج مبكر يسيطر على الفيروس المسبب للإيدز