عاجل

تقرأ الآن:

الأزمة الكورية تنسف آخر رموز التعاون بين بيونغ يونغ وسيول


كوريا

الأزمة الكورية تنسف آخر رموز التعاون بين بيونغ يونغ وسيول

كوريا الشمالية تعلن تعليقها نشاط مركب كاييسونغ الصناعي الذي يُعدُّ رمز التعاون الوحيد في الظرف الحالي بين بيونغ يونغ وسيول في انتظار الحسم لاحقا إن كانت ستقوم بإغلاقه بشكل نهائي. وسحبت كوريا الشمالية بالتالي ثلاثةً وخمسين ألفا من عُمَّالها ابتداء من صباح اليوم الثلاثاء من هذه المؤسسة الصناعية المشترَكة الواقعة قرب الحدود داخل كوريا الشمالية.
كيم هيونغ سوك الناطق باسم وزارة إعادة التوحيد في كوريا الجنوبية يقول:
“هذا القرار أحادي الجانب ليس له ما يبرّره. وبجميع الحالات، تتحمل كوريا الشمالية مسؤولية تبعاته”.
هذه المؤسسة الصناعية المشتركة صمدت منذ تأسيسها عام ألفين وأربعة في وجه الأزمات المتوالية بين الكوريتين باستثناء إغلاقها ليوم واحد عام ألفين وتسعة احتجاجا من طرف بيونغ يونغ على إجراء مناورات عسكرية مشترَكة أمريكية – كورية جنوبية في المنطقة.