عاجل

تقرأ الآن:

منظمة غولوس تتهم النظام الروسي بالسعي إلى حلها


روسيا

منظمة غولوس تتهم النظام الروسي بالسعي إلى حلها

منظمة غولوس الروسية غير الحكومية تتهم النظام الروسي بالسعي إلى حلها وإسكات صوتها، بعيد إعلان السلطات القضائية القيام بملاحقات ضدّ المنظمة بحجة غياب تقييد المنظمة في سجل “عملاء الخارج“، كما ينص القانون. المسألة نوقشت في البرلمان الروسي:

“ إذا كانت هناك حقائق بوجود تمويل من الخارج، فهذا يبدو غريباً بعض الشيء. وإذا قمنا بحل المشاكل المتعلقة بقانوننا الانتخابي، فالأمر يتعلق بشؤوننا الداخلية، فلماذا تتطلب المنظمة إذاً تمويلاً من الخارج“، يقول النائب سيرغي ميرونوف.

واتهمت وزارة العدل المنظمة التي برزت خلال الانتخابات التشريعية والرئاسية الأخيرة لتنديدها بعمليات التزوير على نطاق واسع، بأنها غير مدرجة على هذا السجل، كما ينص القانون المثير للجدل الذي دخل حيز التنفيذ نهاية ألفين وإثني عشر.

“ هذا ما تمّ تقريره، سبعة آلاف يورو، كنا قد رفضناها وهذا القانون الانتخابي، الذي يعدّ مجرد مشروع قمنا فقط بتطويره في وقت سابق. ويبدو أنّ وزير العدل طلب منه إجراء حملة من هذا النوع من الحملة. أنا متأكد أنّ هذا ليس موقفاً ظريفاً من قبل وزير العدل حتى يقوم بذلك لأنهم محامون ويفهمون ذلك جيداً. ولكني أعتقد أن الهدف من ذلك هو رفع القضية إلى المحكمة ثم خلق فضيحة، ليقولوا للمنظمة بأنّها وجدت عملاء خارجيين“، قال نائب رئيس منظمة غولوس.

ويرغم القانون المنظمات غير الحكومية التي تحظى بتمويل من الخارج ولها نشاط سياسي، بأن تدرج اسمها في السجل المذكور، وأن تعلن ذلك في أي نشاط سياسي.