عاجل

تقرأ الآن:

باروزو يدعو إلى عدم مقارنة سلوفينيا بقبرص إقتصاديا


مال وأعمال

باروزو يدعو إلى عدم مقارنة سلوفينيا بقبرص إقتصاديا

المخاوف من احتمال احتياج سلوفينيا إلى حزمة إنقاذ تزداد بعدما حذرت منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية OECD من آثار إصلاحاتها المصرفية ومن تأثرها بأزمة منطقة اليورو، لكن رئيسة الوزراء ألينكا براتوزيك أكدت أن سلوفينيا لن تحتاج إلى أية مساعدة، قائلة: “نحن مدركون بأن النظام المصرفي وتحدياته هي المشكلة الأولى لسلوفينيا، لكنني أتوقع أنه باستطاعتنا التعامل مع الأصول السيئة عبر إيداعها بمصرف سيئ في حزيران/ يونيو”.

رئيس المفوضية الأوروبية خوسي مانويل باروزو أعرب عن ثقته بأن الإصلاحات التي ستقرها براتوسيك ستنعش الإقتصاد السلوفيني، قائلا:“سلوفينيا هي بالتأكيد عضو في الإتحاد الأوروبي وأبعادها المالية صغيرة بالمقارنة مع الناتج القومي المحلي الكامل ومقارنتها بقبرص أمر تعسفي.

OECD انتقدت محدودية الرقابة المصرفية والتمادي في أخد المخاطر المالية، وحذرت من ارتفاع ديون سلوفينيا إلى أربعة عشر بالمئة من ميزانيتها العمومية خصوصا مع تقلص الإقتصاد بمعدل يقارب اثنين بالمئة سنويا.