عاجل

تقرأ الآن:

الكوريون الشماليون يتوقعون الحرب و"يشفقون" على كوريا الجنوبية مما سيلحقها من أضرار


كوريا

الكوريون الشماليون يتوقعون الحرب و"يشفقون" على كوريا الجنوبية مما سيلحقها من أضرار

مع اقتراب موعد ذكرى ميلاد مؤسس كوريا الشمالية في الخامس عشر من الشهر الجاري، تُتداول في أوساط الرأي العام في هذا البلد أخبار تأهب القوات المسلحة المحلية لإجراء اختبارات لصواريخ جديدة مثلما تردد مؤخرا في الخطاب الرسمي.أحد المواطنين الكوريين الشماليين قال عن هذا الأمر:
“الوضع الآن في البلاد هو أننا على حافة الدخول في حرب. “اللجنة من أجل السلام كوريا-آسيا-منطقة المحيط الهادي” نشرت إعلانا دعت فيه جميع الأجانب في كوريا الجنوبية إلى الرحيل حفاظا على سلامتهم. أعتقد أنها مبادرة كريمة وإنسانية”.
ويعلق مواطن آخر:
“في حال انفجار الحرب، ستتحول كوريا الجنوبية إلى بحر مشتعل بالنيران. بصراحة، القنابل ليس لها أعين ولا تقتل الأشرار فقط”.
إعلان بيونغ يونغ أن الحرب قد تندلع في المنطقة وتجهيزها صواريخ للإطلاق، كما تقول سيول وواشنطن، أضفى توترا كبيرا في منطقة المحيط الهادي يدفع اليابان والصين وكوريا الجنوبية إلى التأهب ومراقبة الوضع بحذر شديد.