عاجل

تقرأ الآن:

استمرار التوتر العسكري في شبه الجزيرة الكورية


كوريا

استمرار التوتر العسكري في شبه الجزيرة الكورية

كوريا الجنوبية دخلت في حالة تأهب قصوى وسط إشارات إلى أن الشمال يجري استعدادات لإجراء اختبار صاروخي.

مصادر كورية جنوبية كشفت أن الشمال عمد إلى تحريك عدة صواريخ من طراز موسودان عند ساحله الشرقي قادرة على الوصول إلى جزيرة غوام التي يتمركز فيها جنود أمركيون، متوقعة أن يتم اطلاقها خلال أيام.

الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية كيم مين سيوك :” جيشنا يعتقد أن كوريا الشمالية هي حاليا في مرحلة التصغير.لقد قالت إنها أجرت ثلاث تجارب نووية، ولكن الأمر المشكوك فيه ما إذا كانت قد صنعت ما يكفي من الرؤوس الحربية النووية الصغيرة والخفيفة التي يمكن تركيبها في الصاروخ.”

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوغ راسموسن وصل إلى سيول في زيارة غير مسبوقة لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين. والتقى فور وصوله وزير الخارجية ووزير الدفاع والرئيسة بارك غوين هي.

من جهته وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى سيول في أول جولة له بآسيا منذ توليه منصبه حيث التقى بالرئيسة الكورية الجنوبية الجديدة بارك غوين-هي ووزير الخارجية يون بيونغ-سي.

وهددت كوريا الشمالية بتوجيه ضربات “انتقامية“ضد اليابان، مشيرة بشكل خاص إلى المنشآت النووية اليابانية.بدورها، قررت كوريا الجنوبية نشر أنظمة صواريخ دفاعية محلية في يوليو المقبل، للتعامل مع التهديدات الكورية الشمالية خاصة في ما يتعلق بصواريخها وبرامجها النووية.