عاجل

عاجل

الاقتتال يشتد مجددا في سوريا ويدمِّر مئذنة المسجد العُمري في درعا

تقرأ الآن:

الاقتتال يشتد مجددا في سوريا ويدمِّر مئذنة المسجد العُمري في درعا

حجم النص Aa Aa

تصعيد في المواجهات بين القوات النظامية والمعارضة المسلحة في سوريا حيث قصف الطيران العسكري الحكومي بلدة حدّاد في الحسكة شمال شرق البلاد مخلفا 16 قتيلا على الأقل. كما قُصِف حيُّ القابون القريب من دمشق وقُتِل خلاله 9 أطفال.
وفي حلب جُرِح 17 شخصا، من بينهم مصوران في التلفزيون السوري، في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة. فيما تمكنت القوات الحكومية من فكِّ الحصار الذي فرضه المعارضون المسلحون منذ 6 أشهر على قاعدتين عسكريتين نظاميتين في إدلب.

الاقتتال في سوريا لا يستثني لا البشر ولا الحجر حيث كان المسجد العُمري التاريخي في درعا يوم الأحد من بين ضحاياه.
هذا المعلم العمراني التاريخي الذي أمر ببنائه الخليفة عمر بن الخطاب في القرن السابع الميلادي، وسَلِمَ من مختلف الفتن والحروب المحلية والغارات الأجنبية على منطقة الشرق الأوسط منذ صدر الإسلام، هوت مئذنتُه في ظروف غامضة.
دمشق والمعارضة تتبادلان الاتهامات بالمسؤولية حول هذه الجريمة في حق الذاكرة السورية والإسلامية جمعاء.