عاجل

تقرأ الآن:

كرواتيا تختار نوابها الأوروبيين قبل الانضمام رسميا في يوليو المقبل إلى الاتحاد الأوروبي


كرواتيا

كرواتيا تختار نوابها الأوروبيين قبل الانضمام رسميا في يوليو المقبل إلى الاتحاد الأوروبي

الكرواتيون أدلوا الأحد بأصواتهم في أول انتخابات أوروبية لاختيار النواب الذين سيمثلونهم في البرلمان الأوروبي بمجرد التحاقهم رسميا بالاتحاد الاوروبي في الفاتح من يوليو/تموز المقبل.
المحافظون بزعامة توميسلاف كاراماركو فازوا بـ: 6 مقاعد من 12 مقعدا لتمثيل كرواتيا في ستراسبورغ مقابل 5 للاجتماعيين الديمقراطيين بقيادة رئيس الوزراء الحالي زوران ميلانوفيتش ومقعد واحد للمعارَضة العُمّالية.

اختيار النواب الـ: 12 الذين سيُضافون إلى 754 نائبا في البرلمان الأوروبي يعتبره قادة كرواتيا، الجمهورية المنبثقة عن تفكك الاتحاد الفيدرالي اليوغسلافي عام 1991م، لحظةً “تاريخية” دعوا المواطنين إلى المشاركة في صنعها بالتصويت في الانتخابات. مع ذلك لم تتجاوز نسبة المشاركة في العملية 20.79 بالمائة، وهي أدنى بكثير من المتوسط الاوروبي الذي يبلغ 43 بالمائة.

أحد المواطنين يعبِّر بطريقته عن هذا العزوف عن التصويت قائلا:

“لا أدري لماذا جئتُ هنا لأصوت. يُفترَض أنني أفعل ذلك من أجل أن تتحسَّن ظروف حياتَنا، لكن لا أدري إن كان تصويتي سيُغيِّر شيئا”.

العزوف عن التصويت يعود إلى ملل الكرواتيين من المفاوضات الشاقة والطويلة، التي استغرقت عقدا من الزمن للانضمام إلى الاتحاد لأوروبي، والإصلاحات المؤلمة اقتصاديا واجتماعيا التي استوجبها الالتحاق بهذا التكتل.
الاقتصاد الكرواتي يمر بمرحلة ركود اقتصادي منذ العام 2009م ويفوق معدل البطالة فيه 22 بالمائة. فضلا عن ذلك، ترى شرائح من الكرواتيين أنها كافحت وضحَّتْ بالكثير من أجل التحرر من التكتل الفيدرالي اليوغسلافي لتجد اليوم نفسَها تتحمَّل مشاق أخرى لا تقل قساوة من أجل الارتباط بتكتل جديد لا تؤمن كثيرا بعصاه السحرية التي يقول البعض إنها ستخلِّصهم من أوجاعهم الاقتصادية.