عاجل

تقرأ الآن:

تأثير سياسة تاتشر الاقتصادية على النظام الاقتصادي في شرق أوروبا


أوكرانيا

تأثير سياسة تاتشر الاقتصادية على النظام الاقتصادي في شرق أوروبا

في شهر حزيران يونيو عام 1990 قامت “المرأة الحديدة “بجولة بدول الاتحاد السيوفياتي ومن بين الدول التي زارتها أوكرانيا .
وفي خطاب لها أمام البرلمان الأوكراني شددت تاتشر على أهمية تحرير الاقتصاد الأوكراني واتباع نظام اقتصاد السوق، دون المطالبة بالاستقلال عن الاتحاد.
يورونيوز سألت ليونيد كرافتشوك، الرئيس الأول لأوكرانيا المستقلة لماذا لم تتبع أوكرانيا نصيحة تاتشر بتحرير الاقتصاد.

ليونيد كرافتشوك يقول :“لم يكن من الممكن أن نتخذ خطوات جذرية بسرعة وأن نغير النظام الاقتصادي على الفور ،هذا يتطلب تغيير العقلية وفهم المجتمع لهذا النظام قبل البدء به،كان علينا تحضير الكوادر الموجودة والتي لم تفهم بشكل جيد ما هو اقتصاد السوق”.

عرفت رئيسة الوزراء السابقة مارغريت تاتشر بموافقها المعادية للشيوعية متمثلة في الاتحاد السوفيتي وبدعواتها المستمرة لاتباع نظام اقتصاد السوق .

ليونيد كوجاراوزير الخارجية الأوكراني يقول :“مساهمات تاتشر أدت إلى اعادة تشكيل أوربا الجديدة ، هي شخصية عظيمة وكان لها التأثير الكبير لهذا السبب هي شخصية تاريخية بالنسبة لنا”.

محللون سياسيون واقتصاديون في أوكرانيا يرون أن لتاتشر التأثير على عملية الانتقال من الاشتراكية إلى اقتصاد السوق في دول أوربا الشرقية.