عاجل

الاقتصاد الروسي يشهد تباطؤاً في النمو

تقرأ الآن:

الاقتصاد الروسي يشهد تباطؤاً في النمو

حجم النص Aa Aa

ما هي أسباب تباطؤ نمو الاقتصاد الروسي، وما هي الطرق المتبعة من طرف الروس لتحسين الوضع؟ إنها إحدى أبرز النقاط، التي تمّ طرحها خلال المنتدى الاقتصادي الروسي ألفين وثلاثة عشر والذي أشرف على تنظيمه مصرف سبيربنك، أكبر مصرف روسي. الحل يكمن في تنويع مصادر الاقتصاد الروسي وإيجاد بدائل للثروات النفطية.

“ عندما تتراجع أسعار المواد الأساسية، ولا سيما أسعار الغاز والنفط، فمن الواضح أن يؤثر هذا الأمر على الاقتصاد الروسي وفي هذا الوقت بالذات تظهر المشاكل الهيكلية ونقص تنويع المصادر”.

مع تسجيل واحد بالمائة من النمو خلال الثلاثي الأول من هذا العام، يبدو أنّ تأثر روسيا بالأزمة الأوربية، وهو ما قد يجبرها على تحسين وضع اقتصادها.

“ وضع تشخيص صحيح وهام جداً يمثل إطمئنانا للمستثمرين فللحكومة تقييم سليم للوضع في البلاد وعليها أخذ الخطوات اللازمة للتغيير. وأعتقد أن هذا” نداء التنبيه “الذي سمعناه في أول فصل وهو نقطة جيدة جداً لإتخاذ تدابير مضادة “.

مبيعات النفط والغاز تمثل خمسين بالمائة من إيرادات الميزانية الروسية، وبالإضافة إلى ذلك، فأوربا تمثل أحد أقطاب التجارة الخارجية الروسية.

“ روسيا لا تزال مصدراً غنياً ومهماً جداً للموارد الطبيعية، ولكن حتى إرتفاع أسعار المصادر الأساسية للطاقة لم يعد قادراً على إخفاء المشاكل الهيكلية للاقتصاد، وقد بدأ هذا الوضع يؤثر على أولويات المستثمرين “، تقول موفدة يورونيوز إلى موسكو.