عاجل

تقرأ الآن:

العائلة الفرنسية المختطفة عادت الى وطنها وشروط تحريرها بقيت سرية


فرنسا

العائلة الفرنسية المختطفة عادت الى وطنها وشروط تحريرها بقيت سرية

فجر اليوم, وصلت الى مطار اورلي شمال باريس، عائلة مولان فورنييه، المختطفة بعد ان اطلق سراحها في مدينة كولوفاتا الواقعة شمال الكاميرون. وكان قد رافقها وزير الخارجية لوران فابيوس من العاصمة الكاميرونية ياوندي. اما شروط تحريرها فبقيت سرية ولم يعلن عنها.

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند كان في استقبالها في المطار. وتحدث مؤكداً انه لم يتم دفع اية فدية مقابل تحريرها. كما شدد هولاند على السرية الكاملة والضرورية في التعامل مع قضايا المختطفين. واشار ايضاً الى ان اتصالات قد اقيمت في الاسابيع الماضية بالتعاون مع السلطات الكاميرونية والنيجيرية

تانغي فورنييه، رب هذه العائلة قال إنهم مروا بظروف صعبة جداً.

وكانت هذه العائلة المؤلقة من اربعة اولاد ووالديهما وشقيق الوالد قد اختطفتهم جماعة بوكو حرام المتشددة الاسلامية اثناء
رحلة لهم في شمال الكاميرون. ثم نقلتهم الى نيجيريا حيث احتجزتهم مدة شهرين.