عاجل

رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي توجه الى صندوق الاقتراع كغيره من الناخبين العراقيين لانتخاب مجالس المحافظات. انها اول عملية اقتراع بعد الانسحاب الاميركي من البلاد. وتجري هذه العملية في ظل تصاعد ملحوظ لاعمال العنف اليومية.

المالكي اكد محاربته للعنف والديكتاتورية في صناديق الاقتراع. من جهته اعتبر رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي ان هذا الاقتراع هام في تاريخ العراق للانتقال الى مرحلة جديدة.

يشارك في الاشراف على هذه العملية مئتان وخمسة واربعون مراقباً دولياً وتقريباً ستين الف مراقب محلي كما جاء في بعض الوسائل الاعلامية المحلية.

وتستثى من هذه الانتخابات محافظات اقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي ، وهي اربلي والسليمانية ودهوك وكذلك كركوك المتنازع عليها.