عاجل

رفع جزئي للحظر المفروض من قبل الاتحاد الاوروبي على النفط السوري من اجل مساعدة المعارضة المسيطرة على بعض الحقول النفطية ، هذا ما اعلنه الاتحاد الاوروبي اثناء اجتماع وزراء خارجيته في اللوكسمبورغ حيث تقرر ايضا امداد المعارضة بالمعدات اللازمة للانتاج الذي سبق و تضاءل في مجالي النفط والغاز وايضا الاستثمار في هذين المجالين.

اندريه بيكيتوف من يورونيوز واكب اجتماعات وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي و قال:” يبدو ان الاتحاد الاوروبي لا يعول على سلام سريع التحقيق في سوريا و من هنا النظرة الى الاقتصاد حيث لا يتم الاستثمار في اوضاع غير مطمئنة و التسابق المحلي السوري على النفط مهما بلغ سيظل اقل خطورة من وقوع الاسلحة الخطرة في غير محلها.