عاجل

مشاكل لانس أرمسترونغ تزداد تعقيدا بعد قرار الوزارة الأمريكية للعدل الثلاثاء برفع دعوى ضد الدراج بتهمة مخادعة الحكومة باستعمال المال العام لتمويل برنامج لتعاطي المنشطات.

الدعوى تخص الفترة التي كانت فيها شركة البريد الأمريكية “ يو أس بوستال سيرفيسز” الراعي الرسمي لفريق أرمسترونغ بين ثمانية وتسعين من القرن الماضي وألفين وأربعة.

فترة توج خلالها أرمسترونغ بلقب الطواف الفرنسي ست مرات متتالية قبل أن يحرزه مرة سابعة في ألفين وخمسة مع فريق ديسكوفري شانل.

إدارة شركة البريد الأمريكة أنفقت في تلك الفترة حوالي أربعين مليون دولار أمريكي لرعاية الفريق، سبعة عشر مليون منها لأرمسترونغ.

وفي حال ثبوت التهمة فإن أرمسترونغ سيكون مجبرا على تعويض مائة وخمسين مليون دولار أمريكي.