عاجل

تقرأ الآن:

انقسام حاد في الشارع الفرنسي إثر إقرار قانون زواج المثليين في البرلمان


فرنسا

انقسام حاد في الشارع الفرنسي إثر إقرار قانون زواج المثليين في البرلمان

لم تشهد فرنسا انقساما مماثلا حول مسألة اجتماعية منذ عقود، الشارع الفرنسي بات منقسما بين مؤيد ومعارض لاقرار البرلمان امس الثلاثاء لقانون يعطي الحق للمثليين جنسيا بالزواج المدني وتبني الاطفال.
القانون الجديد حصل على 331 صوتا مقابل 225 وامتناع عشرة نواب عن التصويت.هذه السيدة وهي مؤيدة لزواج المثليين جنسيا تقول:” أنا سعيدة جدا بتبني هذا القانون وسعيدة للاشخاص الذين يهمهم الامر. لقد حان الوقت لنلتحق بدول الشمال التي سبق لها وان اقرت مثل هذه القوانين فيما يقول مواطن اخر انه يجب التصدي بحزم لمثل هذه الظواهر واضاف، لا شيئ تم اعتماده رسميا حتى الان.” حيث يحتاج القانون لمصادقة المجلس الدستوري والتي تستغرق حوالي الشهر.الرئيس الفرنسي دعا من جهته الى الهدوء وضبط النفس اثر اندلاع مواجهات عنيفة بين متظاهرين وقوات الامن ليلة امس.
وقال هولاند:” أدعو الجميع لضبط النفس ولاحترام الاخرين. جهودنا يجب الان ان تنصب نحو مسائل اهم تتعلق بالنجاح الاقتصادي لبلدنا وبتدعيم اللحمة الوطنية.”
المعارضون للزواج المثلي خرجوا ليلة البارحة الى الشوارع في باريس وليون وعدد من المدن الاخرى للاحتجاج مجددا ضد اقرار هذا القانون. مواجهات عنيفة اندلعت في باريس وليون بين المتظاهرين وقوات الامن ادت الى اعتقال العشرات.