عاجل

تقرأ الآن:

الاستخبارات الإسرائيلية تتهم دمشق باستخدام السلاح الكيمياوي وواشنطن تشكك في صحة التهمة


سوريا

الاستخبارات الإسرائيلية تتهم دمشق باستخدام السلاح الكيمياوي وواشنطن تشكك في صحة التهمة

كبير محللي الاستخبارات الإسرائيلية الجنرال إيتاي برون يتهم خلال ندوة دولية حول الأمن مباشرة القوات النظامية السورية باستخدام أسلحة كيمياوية ضد المعارِضين المسلَّحين بالتزامن مع اختتام زيارة سكرتير الدولة الأمريكي للدفاع تشاك هاغيل لتل أبيب دامت ثلاثة أيام قبل توجهه إلى عمَّان ثم الرّياض.واشنطن لا تبدو مقتنعة بهذه الاتهامات وتفضل الاحتكام إلى التحقيقات الجارية التي تقوم بها أجهزتها الأمنية.رد فعل واشنطن لم يطل انتظاره وجاء على لسان سكرتير الدولة للشؤون الخارجية جون كيري الذي قال في ندوة صحفية:
“المعلومات التي بحوزتي في الظرف الحالي لا تؤكد هذا الخبر بالشكل الذي يسمح بالتعليق عليه بكل ارتياح كحقيقة. لكن، بطبيعة الحال، مهما كانت الإشاعات، يجب التحقيق فيها بعمق والتحقق مما يجري”.
كيري لم يجد ردًّا شافيا من رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو عن اتهامات الجنرال وقال إنه لم يكن في وضع يتيح له تأكيد الاتهام.خلال الشهر الماضي، تبادلت دمشق والمعارضة المسلحة الاتهامات باستخدام أسلحة كيمياوية في حلب، في وقت كانت واشنطن شددت فيه على أن استخدام دمشق السلاح الكيمياوي خط أحمر.