عاجل

اندلاع النيران تحت أنقاض المبنى المنهار في بنغلاديش يودي بحياة آخر العالقين الأحياء خلال عملية الانتشال

تقرأ الآن:

اندلاع النيران تحت أنقاض المبنى المنهار في بنغلاديش يودي بحياة آخر العالقين الأحياء خلال عملية الانتشال

حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي تتسابق فيه فرق الإغاثة مع الزمن لإنقاذ ضحايا انهيار مبنى من ثمانية طوابق الأربعاء الماضي قرب عاصمة بنغلاديش دكا، نشب حريق يوم الأحد تحت الأنقاض في مصنع للنسيج ليزيد في تعقيد عمليات الإنقاذ الجارية بمنتهى الصعوبة. الحريق نشب خلال محاولة انتشال امرأة لم يسعفها الحظ في النجاة.

أحد أعوان فريق الإنقاذ يشرح قائلا:

“النار اضطرمت بمجرد ما بدأ المهندسون في استخدام آلة حفر. كانت نيرانا ضخمة. زملائي انسحبوا من دائرتها بصعوبة كبيرة. الآن، كلنا انسحبنا من ذلك المكان. لا يعلم إلا الله ما الذي جرى للبنت التي كنا نحاول انتشالها”.

شاهناز هذه المرأة التي لم تُكتَب لها النجاة أم لطفل في العاشرة من العمر.

السلطات البنغالية أعلنتْ إلقاءَها القبض على مالك المبنى سهيل رانا وهو مقاول عضو في الحزب الحاكم في بنغلاديش يُشتبه فيه عدم احترام مقاييس البناء القانونية، ما أدى إلى انهيار المبنى.

حزن عميق يسود في أوساط ذوي ضحايا هذا الحادث الذي خلَّف حتى الآن ثلاثمائة وواحدا وثمانين قتيلا على الأقل وحوالي ألف جريح. بينما يبقى عدد الهالكين تحت الأنقاض، وغالببيتهم من النساء العاملات في مصنع النسيج، مجهولا ويُقدَّر بالمئات.