عاجل

الرئيس الأمريكي بارك حسين أوباما أعلن أنه يعتزم إعادة طرح مسالة معتقل غوانتانامو المثير للجدل في كوبا،على مجلس الشيوخ الأمريكي،مجددا تأكيده على ضرورة إغلاقه باعتبار أنه لا يفيد مصلحة الشعب الأمريكي.

واعتبر أوباما أن الوقت المناسب لإغلاق غوانتانامو هو الآن، مشيراً إلى أن اعتقال السجناء لأجل غير مسمى دون محاكمة يتعارض مع مصالح الولايات المتحدة.

أوباما،عبر في مؤتمر صحفي في البيت البيض:“سجن غوانتانامو ليس ضروريا للحفاظ على أميركا آمنة. إنه مكلف جدا،وغير فعال، وهذا يضر بنا من حيث المكانة الدولية التي نملكها، وهو يقلل من مسألة التعاون مع حلفائنا بخصوص جهود مكافحة الإرهاب،إنه أداة لتجنيد المتطرفين،لذلك من الضروري اغلاقه.”

تصريحات أوباما جاءت في الوقت الذي أعلنت فيه السلطات العسكرية الأمريكية،عن وصول تعزيزات طبية إلى السجن، حيث يضربحوالي 130من المعتقلين عن الطعام منذ نحو 4 أشهر بسبب تدنيس القرآن الكريم.

166
هو عدد نزلاء غوانتانامو الواقع في القاعدة البحرية الأمريكية في خليج غوانتانامو بكوبا معظمهم أسروا منذ أكثر من عشر سنوات في عمليات جرت في اطار الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على الارهاب.