عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان الفنزويلي يتحول إلى ساحة معركة


فنزويلا

البرلمان الفنزويلي يتحول إلى ساحة معركة

البرلمان الفنزويلي يتحول الى ساحة معركة بين النواب المنتمين الى الحزب الحاكم والمعارضين للحكومة. عراك واشتباكات بالأيدي، هكذا فضل الطرفان النقاش حول شرعية فوز الرئيس الجديد نيكولاس مادورو بانتخابات الرابع عشر من ابريل المنصرم.
الحزب الحاكم حمل المعارضة كل المسؤولية عما جرى داخل البرلمان، رئيس البلاد نيكولاس مادورو صرح قائلا:” نحن نعلم أن المعارضة هي من بادرت إلى إثارة العنف والإشتباك بالايدي، لا يمكن أن يتكرر هذا ، لقد تحدثت مع رئيس البرلمان ديوسدادو كابيلو وسيتخذ مختلف الإجراءات الصارمة لفرض الإنضباط داخل البرلمان لكي لا يتكرر ماحدث”.
بدورها حملت المعارضة أنصار الحكومة مسؤولية ما جرى داخل اروقة البرلمان. النائب عن تحالف الوحدة الديمقراطية خوليو بوخيص والذي كان من بين الجرحى صرح قائلا:” هناك نواب اتوا حيث كنا جالسين وبدأو في ضرب كل واحد منا على ظهره”. انتخابات الرابع عشر من أبريل أدت إلى انهزام زعيم المعارضة اليمينية هنريكي كابريليس وفوز نيكولاس مادورو الذي أوصى الرئيس الراحل تشافيز الفنزويليين بالتصويت له. المعارَضة شككتْ في النتيجة وفي نزاهة الانتخابات برُمَّتها، مما أدى إلى انقسام الشعب وإثارة التوتّرَ في البلاد.