عاجل

في ألمانيا تسببت صاعقة بإصابة ما يقرب من أربعين شخصا، ثمانية منهم قدرت إصابتهم بالبالغة، وذلك خلال احتفال في احدى الحدائق العامة بمناسبة عيد الأب الذي يحييه الألمان في التاسع من أيار من كل عام.

اكثر من خمسمائة شخص كانوا يشاركون في هذا الاحتفال في قرية تقع بالقرب من مدينة شفرين عندما وقعت الصاعقة.

شاهدة عيان كان في المكان تقول :

“كنا نقدم المشروبات كالعادة، وعندما نظرنا الى الأعلى لرؤية الغيوم دفعت الصاعقة بالحضور في اتجاهات مختلفة، وحدثت عندها فوضى عارمة”.

المتحدث بإسم الشرطة قال إن المصابين تعرضوا للحروق بعضهم عولج في المكان واخرون تم نقلهم الى الى المستشفيات القريية.

يشار الى أن عيد الأب في المانيا هو عيد تقليدي يقيم فيه الرجال رحلات خارج المنزل دون أسرهم، ويشربون مع بعضهم الجعة للإحتفال بهذا اليوم.